الجامعات الحكومية بماليزيا

اختيار الجامعة الحكومية المناسبة في ماليزيا

هناك مجموعة من العوامل يجب مراعاتها عند البدء في اختيار الجامعة الحكومية المناسبة في ماليزيا حيث أن بلدًا مثل ماليزيا استطاع أن يحقق سبقاً حقيقياً في مجال التعليم على مستوى العالم. من حيث جودة التعليم فيه وكثرة الاختصاصات التي أتيحت أمام الدارسين الوافدين وتنوعها لينالوا شهادة معترف بها دولياً من أبرز الجامعات الحكومية بماليزيا.

إلى جانب طبيعة هذا البلد المضياف وروح الجمال المتأصلة فيه ما يجعله بيئة معيشية مغرية لأي مغترب عن وطنه. فضلاً عن التكلفة المتواضعة التي يتكفّل بها الدارس الوافد مقابل خبرة عالية المستوى تؤهله بجدارة لدخول سوق العمل.

فأسعار الجامعات الحكومية في ماليزيا رحيمة بحال الدارسين قياساً بغيرها من الجامعات الأجنبية التي تمنح شهادة بذات المستوى. الأمر الذي جعل هذا البلد هدف الدارسين من كل أنحاء العالم. إلا أن كثير من التساؤلات قد تشغل بال الطامحين في الحصول على فرصة دراسة مميزة في أحد الجامعات الحكومية في ماليزيا.

ولعل أبرزها: ما المؤهلات المطلوبة التي ينبغي أن تتوفر فيه لينال الحظوة في الفوز بهذه الفرصة؟ وكيفية التسجيل, وما هي اللغات المطلوبة, وأي الاختصاصات هي الأفضل؟ وسلسلة طويلة من التساؤلات التي حتماً سوف تشغل بال الدارس وتقض مضجعه.

ما يجب مراعاته عند اختيار جامعة حكومية في ماليزيا

اختيار الجامعة الحكومية المناسبة في ماليزيا

حتماً لن يكون أمر التسجيل في أي جامعة حكومية ماليزيا أمراً اعتباطياً. إنما يجب أن يبنى على أسس وعوامل وسلسلة من الميزات التي يجب على الدارس مراعاتها عند اختياره مقر دراسته.

ولعل من أبر الأمور التي يجب الحرص على مراعاتها في الدرجة الأولى؛ اختيار جامعة حكومية في ماليزيا جمعت بين الجودة العالية في مستوى تعليمها وتواضع التكلفة المادية التي يتكفل بها الدارس. إلى جانب تنوع الاختصاصات التي يمكن أن يختار منها الدارس ما يناسبه. وإمكانيتها منح شهادة عالية معترف بها دولياً. إلى جانب خبرة عميقة تؤهل الخريج لدخول سوق العمل بجدارة. كل ذلك إلى جانب تقديمها للمنح المشجعة للطلاب على التفوق والتميّز. والأهم من ذلك كله أن يتمكن الدارس بكل يسر وسهولة الحصول على تأشيرة للدراسة فيها. ومن الجدير بالذكر أن مكتب تويسفس للخدمات الدراسية يقدم كافة التسهيلات في هذا المجال

أفضل الجامعات الحكومية في ماليزيا حسب التخصصات

أمّا بشأن السؤال المتعلق بما هي افضل الجامعات الحكومية في ماليزيا؟ فإن الإجابة عليه مرتبطة حتماً بالتخصص الذي يرغب الوافد في دراسته. فإذا كان راغباً في تخصصات الحاسب الآلي والتكنولوجيا؛ فإن أفضل جامعة يمكن أن نقترحها عليه لدراسة هذا المجال جامعة العلوم الماليزية USM.

وفي حال كان يفضل دراسة ما يتعلق بالتخصصات البيئية والاستدامة فإن جامعة نوتنجهام ماليزيا Nottingham Malaysia وجامعة تكنولوجى مارا Universiti Teknologi MARA هما الأفضل. في الوقت الذي تعد جامعة تايلور Taylor’s University وجامعة كيبانجسان الماليزية UKM هما الأمثل لدراسة التخصصات المتعلقة بإدارة الأعمال.

أما ما يتعلق بالتخصصات الهندسية؛ فإن الجامعات الشهيرة الأفضل لدراستها هي جامعة مالايا Universiti Malaya، وجامعة تكنولوجي ماليزيا  Universiti Teknologi Malaysia، وجامعة بوترا ماليزيا.

كما تعد جامعة تكنولوجى مارا Universiti Teknologi Mara، هي الأفضل لدراسة تخصص السياحية والضيافة إلى جانب جامعة تايلور Taylor’s University، وجامعة اوتارا ماليزيا Universiti Utara Malaysia.

أهمية اختيار التخصص المناسب في الجامعات الماليزية

اختيار الجامعة الحكومية المناسبة في ماليزيا

لا شك أن الخطوة الأهم في مستقبلك الدراسي اختيار التخصص المناسب. ولكن السؤال الذي يطرح نفسه ما هو الاختصاص المناسب لي كدارس؟ حتماً لن يكون الاختصاص المناسب لغيرك بالضرورة مناسباً لك. وبناءً على ذلك يجب؛ أن تراعي في اختيارك عدة أمور أولها أن تصغي إلى نفسك وتتبع رغبتك واهتمامك لتبقى شغوفاً بالدراسة ومثابراً على النجاح فيها.

ثم عليك بذات الوقت أن تنظر إلى المستقبل الوظيفي وتختار التخصص الذي يتيح لك فرص عمل مضمونة. كما يجب أن تمنح نفسك وقتاً للتروي والتفكير فالمسألة مصيرية. وعليك التوسع أكثر والاطلاع على سلسة التخصصات التي تتيحها الجامعة لك وتتعمق في التفكير قبل أن تختار. ثم تسأل من سبقك في هذا الاختصاص عن طبيعة الدراسة فيه ومستقبله المهني.

الحياة الطلابية في الجامعات الحكومية في ماليزيا

لا داعي للقلق بشأن الحياة الطلابية في ماليزيا كدولة سجلت على اسم الجمال الأسطوري بالدرجة الأولى. كون الدارس لن يشعر أنه داخل قضبان قفص الدراسة على الإطلاق. إنما في رحلة استكشاف واستجمام ولا تأثير يذكر للغربة عن وطنه الذي كان يبني عليه جل مخاوفه.

أما بشأن الحياة الطلابية في الجامعات الحكومية في كوالالمبور وسائر المدن الماليزية. فإنها عبارة عن رحلة مليئة بالمغامرات والأنشطة الممتعة التي تزيد من شغف الدارس في التفوق.

ولعل ذلك يعود إلى كثرة وتنوع النوادي والجمعيات التي يمكن للدارس التسجيل فيها. إذ سرعان ما يجد الوافد نفسه قد توغل في العالم الماليزي وتأقلم مع أجوائه واندمج مع الحياة فيه. إلى جانب هالة السحر والخيال التي تتوشى بها مدينة كوالالمبور التي تسمح له بالاستمتاع بأجواء الخيال الأسطوري في طبيعته وشواطئه ومعالمه السياحية العريقة.

فرص العمل بعد التخرج من جامعات ماليزيا

ولعل الأمر الأكثر إغراءً وتشجيعاً على اختيار الجامعات الحكومية الماليزية الواجهة التعليمية للكثير من الدارسين الوافدين؛ فرصة العمل التي تتيحها للخريج بمجرد أن يتمكن من إيجاد من يكفله هناك. أو حتى بمجرد امتلاكه عقد عمل لمدة لا تقل عن سنة من إحدى المؤسسات أو الشركات. كما يمكن أن يتاح له سلسة من المجالات الأخرى للعمل كالعمل المؤقت أويستفيد من حيازة ما يسمى ببطاقة زائر تتيح له العمل لمدة سنة فأكثر.

فالخريج منذ لحظة تخرجه يستطيع أن يقدم طلباً يحصل من خلاله على تصريح يسمى تصريح الزائر. يسمح له بالعمل إذا لم يكن راغباً بالعودة إلى بلاده. فيحصل من خلاله على عقد مع إحدى الشركات التي تناسب اختصاصه لمدة لا تقل عن سنة. ولعل الأمر الأكثر تشجيعاً للدارسين أن معظم الاختصاصات التي تدرّسها الجامعات الحكومية في ماليزيا مطلوبة ومتاح لها فرص مغرية في سوق العمل.

الأسئلة الشائعة حول اختيار الجامعة الحكومية المناسبة في ماليزيا

1 – كيف يمكنني اختيار التخصص الدراسي المناسب؟

يمكن للدارس اختيار التخصص الدراسي المناسب من خلال:

  • التقديم على سلسة من البرامج الدراسية.
  • التأني في التفكير والتوسع في الاطلاع على الاختصاصات المتوفرة لاختيار ما يناسبه.
  • الاطلاع على برامج الدراسة للتخصصات لاختيار التخصص الذي يمكن أن يختاره
  • ضرورة معرفة عدد سنوات التأسيس والدراسة للتخصص الذي يناسبه.
  • تحديد كيفية الدراسة ونمطها الذي يتناسب مع وضعه وظروفه.

2 – ما هي افضل التخصصات في الجامعات الحكومية في ماليزيا؟

  • تخصصات الحاسب الآلي والتكنولوجيا.
  • التخصصات البيئية والاستدامة.
  • تخصصات الأعمال.
  • التخصصات الهندسية.
  • التخصصات الطبية والصحة.
  • تخصصات السياحة والضيافة.
  • التكنولوجيا الحيوية وعلوم الحياة.
  • تخصص المحاسبة والخدمات المصرفية.

3 – كم عدد الجامعات الحكزمية في ماليزيا؟

إن الجامعات الحكومية في ماليزيا تصل إلى 43 جامعة.

لقد قدمنا في مقالنا الذي تناول اختيار الجامعة الحكومية المناسبة في ماليزيا سلسلة من المعلومات الهامة لكل راغب في الانتساب لمثل هذه الجامعات المميزة. نرجو من الله تعالى في ختام مقالنا أن نكون قد أفلحنا في تقديم ما يرغب الباحث في معرفته. ليختار وجهته التعليمة المناسبة في ماليزيا والتخصص المناسب له.

اقرأ المزيد:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *